أخبار صحة الشرقية
  • Register

GM nATIONALdAY(دامت صحتك ياوطن .. ودام ازدهارك)

تحتفل مملكتنا الغالية بالذكرى أل 88 لليوم الوطني وتأتي هذه الذكرى المجيدة ووطننا الغالي يخطو خطوات واسعة ومتسارعة في طريق التطور والنمو وانجاز العديد من المشاريع التنموية لمواصلة مسيرة العطاء والبناء والنماء على كافه الأصعدة ..وقد أصبح له ثقل ودور ملحوظ على الصعيد الدولي ضمن الدول ذات في الشأن الإقليمي والعالمي .

     بفضل الله قد سخرت المملكة جل اهتمامها بالوطن والمواطن وتجلت ملامح التطور والنجاح في كافة مجالات الدولة ومنشاتها كما تجسدت أعمق صور التلاحم بين القيادة والشعب في مشهد يبرهن على روح المحبة والوفاء.

وقد أولت الدولة رعاها الله اهتماما كبيرا بكل جوانب الحياة بما فيها صحة المواطن وحظيت كافة مناطق المملكه بإقامة مشاريع صحية ومدن طبية مرجعية متكاملة ومستشفيات كبيرة ومراكز متخصصة في مختلف مناطق المملكة مدعومة بتجهيزات وإمكانات متطورة وجاءت متوافقة توافقا متوازيا مع حجم الخدمات الصحية الهائلة التي تقدمها المملكة لكل من قصد ارض الحرمين الشريفين لا سيما حجاج وزوار بيت الله الحرام الذين يتوافدون على مر العام بأعداد كبيرة من مختلف دول العالم ومن مشارق الأرض ومغاربها.

   والقطاع الصحي حظي باهتمام سخي من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله ورعاه- ومتابعةً من سمو ولي عهده الأمين نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله وكان التطلع والطموح بأن وزارة الصحة دائما في تطور وفي تنمية صحية مستمرة انطلاقا من مسؤوليتها في وضع السياسة الصحية وتنفيذها حيث ركزت خلال استراتيجيتها الصحية على تغطية جميع مناطق المملكة بالخدمات الصحية بكل عناصرها (الوقائية والعلاجية والتأهيلية) .

   وهنا في المنطقة الشرقية ارتقت فيها الخدمات الصحية بفضل الله ثم باستمرار الدعم للقطاع الصحي من قبل الدولة حفظها ، حيث سعت وزارة الصحة ممثلة بمعالي وزيرها وقياداتها لحقيق برامج ومبادرات نوعية وقيام مشاريع صحية ومراكز صحية مطورة , ما يبهج القلب أن جل هذه الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين تقوم عليها كفاءات وطنية مؤهلة مما يعد مؤشرا ايجابيا يبرهن بجلاء أن بلادنا تمتلك الكثير من القدرات والإمكانات التي تسهم في شتى مجالات الحياة ومنها الخدمات الصحية.

   ولقد كان للدعم والمتابعة والمساندة من قبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية وصولاً بسمو نائبه الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز- حفظه الله اكبر الأثر فيما وصلت إليه هذه الخدمات من تطور بما يكفل للمواطن الرفاهية والعيش الكريم

     ونسال الله أن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان والرخاء في ظل حكومتنا الرشيدة أيدها الله.

                                                                         مدير عام الشئون الصحية بالمنطقة الشرقية

                                                                                 الدكتور صالح بن علي السلوك

healthAwarness